غريفيث في القاهرة.. وسياسيون: الحل في اليمن عسكريًا
الاثنين 26 ابريل 2021 الساعة 15:41
الرأي برس- متابعات

طالب أمين عام جامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، الاثنين، 26 أبريل 2021، إلى ممارسة ضغوط دولية جادة على الحوثيين والقوة الإقليمية التي تساندهم، من أجل وقف إطلاق النار بشكل فوري والعودة إلى طاولة الحوار.

واعتبر أبو الغيظ، خلال استقباله المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن غريفيث، في القاهرة، أن التصعيد العسكري الحوثي على مأرب سيؤدي إلى أزمة إنسانية، معتبرًا أن توقيف الهجوم على مأرب تعد الخطوة الأولى نحو أي تسوية سياسية.

وأبدى رفضه أن يتحول اليمن كمنصة للهجمات على المملكة العربية السعودية أو أن يُصبح مصيره رهناً بأجندات إقليمية لا تُبالي بمصالح اليمن أو بمعاناة اليمنيين.

وقال الكاتب السياسي اليمني، محمود الطاهر، لـسبوتنك الروسية، إن زيارة المبعوث الأممي لليمن، مارتن غريفيث للقاهرة، تأتي في إطار محاولته في الحصول على دعم عدد كبير من الدول العربية للضغط على الحوثيين"، خصوصا بعد زيارته لطهران وعدد من دول المنطقة. 

وأضاف إن "الأمم المتحدة ليست جادة في إيقاف الحرب في مأرب"، محذرا من أن "مأرب ستكون نقطة انطلاق للحوثيين نحو الجنوب، ومن ثم سيفكرون بالمملكة العربية السعودية"، بحسب قوله.

وأكد في هذا السياق على أن "الحل في اليمن لن يكون إلا عسكريا بعد أن استمرت محاولات الحل السياسي ست سنوات دون حسم"، وفشلت الأمم المتحدة في تحقيقه.

وقال إن التحالف العربي، إذا لم يحسم الحرب في اليمن عسكريًا، سيحسمها الحوثيين، وعلى التحالف العربي والحكومة اليمنية أن لا يراهنون على السلام الذي تسبب في إطالة الأزمة السياسية في اليمن.

لمزيد من الأخبار يرجى الإعجاب بصفحتنا على الفيس بوك : إضغط هنا

لمتابعة أخبار الرأي برس عبر التليجرام إضغط هنا

متعلقات